U3F1ZWV6ZTUzMTgyMTExOTc1ODgwX0ZyZWUzMzU1MTg3NDkzNzUyMQ==

رسائل صوتية تحسم الجدل بشأن تسليم الأبحاث

 بعث الدكتور طارق شوقي  وزير التربية والتعليم والتعليم الفني برسالة صوتية واضحة لأولياء الأمور والطلاب والمعلمين والأقسام والمديريات بخصوص تقديم البحوث كبديل لامتحانات الفصل الدراسي الثاني.

وأضاف شوقي أن المشاريع البحثية هي أبسط بكثير مما ابتكرناه ، لكنه أشار إلى المشكلات العديدة التي تواجه نظام التعليم ، في حين أصدرت الوزارة تعليمات واضحة وصريحة.
وأشار شوقي إلى أن تسليم الورق يعتمد على جدول زمني لمنع التجمعات ، ويجب على الآباء الالتزام بالمواعيد النهائية حتى لا يحدث ازدحام ، ولدى كل طالب ثلاثة أيام من الفرص للتقديم.
وذكر شوقي أن عدد الطلاب المسجلين على المنصة 8 ملايين ، ويمكن تقديم البحث في أي وقت. من المستحسن اختيار الوقت الذي لا يوجد فيه ازدحام على المنصة ، وليس من الضروري أن يقدم الجميع البحث يوم السبت في الساعة السادسة صباحًا.
وأشار شوقي إلى وجود فقه كثير في المدارس والإدارات فيما يتعلق بتسليم المشاريع ، وأن الوزارة أرسلت تعليمات صارمة إلى الإدارات والمدارس ومن يخالفها سيعاقب عليها.

وشدد  أن شوقي على الحل الأوثق والأمثل والأسهل لتقديم البحث إلكتروني ، وسوف يرى الطالب البحث أمامه على الشاشة ، وهذا لا أساس له ، ولا يحتاج الطالب إلى تقديم قرص مضغوط أو قرص مضغوط. نسخة ورقية للمدارس.

 وأضاف شوقي أنه في حالة عدم قدرة الطالب على التقديم عبر الإنترنت ، يجب عليه الالتزام بالجدول الزمني وتقديم البحث في مظروف بكتابة الرمز والسنة الأكاديمية بدون قرص مضغوط أو أي شيء آخر ، ويحصل على إيصال بالتسليم.

 وشدد شوقي على أن أي شخص يطلب شيئًا آخر غير قانوني وغير لائق ، قائلاً: "المدارس التي طلبت خلاف ذلك يجب أن توقفها لأنها غير قانونية وتعرض المؤسسة للعقاب".

 وأشار شوقي إلى أن نماذج الوزارة ليست إلزامية ، ومن يريد تقديم البحث يقدمها دون الحاجة إلى تنسيق معين أو ورقة محددة أو لون خط معين ، لأي طالب عمل بجد يرسل البحث إما يدويًا على floscape الورق أو بأي شكل من الأشكال.
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة